ملتقى نجوم الضّاد
أهلاً بني عمنا أهلاً بني الضاد
أهلاً وسهلاً بكم يا نسل أجدادي
خبرتكم بلسماً يشفي الجروح كما
خبرتكم في الوغى سماً على العادي
لبوا ندائي فإني جئت أدعوكم
لتدخلوا صفحتي تستطعموا زادي
فمن إدام أحاديث الكرام إلى
زلال شعر به يروي ظمأ الصـــادي

عزيزي الزائر إن كنت غير مسجّل في المنتدى وأردت الاستفادة القصوى منه فسجّل فيه بالضغط على زر" التسجيل".وإن كنت عضوا في المنتدى فعرّف بنفسك بالضغط على زر " الدخول"

ملتقى نجوم الضّاد

ملتقى برج بوعريريج التربوي يجمع نجوم المدرسة الجزائرية من أساتذة وطلبة للإفادة والاستفادة
 
الرئيسيةدخولزموريات:اللغة ابحـثالتسجيل
."" إن هذه الأمة الجزائرية الإسلامية ليست هي فرنسا، ولا يمكن أن تكون فرنسا، ولا تريد أن تصير فرنسا، ولا تستطيع أن تصير فرنسا ولو - أرادت... بل هي أمة بعيدة عن فرنسا كل البعد.. في لغتها، وفي أخلاقها، وفي دينها.. " من أقوال عبد الحميد بن باديس رحمه الله تعالى
" أيها الشعب الجزائري الكريم، ها أنا أمدّ يدي من قلب يحبك.. فهل تمد لي يدك ؟ لنزيل نقصنا بالكمال، وننير جهدنا بالعلم، ونمحو تخريفنا بالتفكير؟.. يدي في يدك أحببنا أم كرهنا لأن قلبي قلبك، وعقلي عقلك، وروحي روحك، ولساني لسانك، وماضي ماضيك، وحاضري حاضرك.. ومستقبلي مستقبلك.. وآلامي آلامك.. وآمالي آمالك...
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة

algerie poste

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zemmouri - 4958
 
لغلام صلاح - 1067
 
alaeddine - 872
 
خولة - 610
 
asma - 540
 
nahla - 362
 
samarsinane - 345
 
رفيقة النبي في الفردوس - 342
 
زموري وأفتخر - 332
 
cheikh hachemi - 328
 
زوار اليوم
حالة الطقس في ب ب ع

شاطر | 
 

 شرح درس: الجملة الواقعة حال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zemmouri
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 4958
نقاط المشاركات : 13638
تاريخ التسجيل : 13/03/2010

مُساهمةموضوع: شرح درس: الجملة الواقعة حال   السبت ديسمبر 17, 2011 8:46 pm



* الجملة الواقعة حالا*

تمهيد

عرفت في السّنوات الثلاث السّابقة أنّ الحال هو: وصْف نكرةٌ منصوبة،مُشتقّة واقعة بعد تمام الكلام- عادةً- تُبيِّن هيئة صاحبِها عند صدور الفعل.

وهذا التعريف ينطبق على الحال عندما يأتي على صورة كلمة مفردة، ومثال ذلك: "إنّما الميّتُ من يعيشُ كئيبًا"، فكلمة " كئيبًا" هي حال مفرد جاء وصف نكرة منصوب ومشتق جاء زائدا(فُضْلة) بعد المبتدأ(الميتُ)، والخبر(منْ)، يبيّن هيئة صاحبه الذي هو "الميت" عند صدور الفعل"يعيش".

ملاحظة: الحال يُعرَف بطرح سؤال: كيف؟ والجواب هو الحال: كيف يعيش؟ الجواب: كئيبا (حال)

ودرس اليوم تتعرّف على الحال عندما يأتي جملة، فكيف ذلك؟

- 1- ترى أشعّةَ الشمس الذّهبيّة وهي تتسلّل

- 2- خرجتُ والمطرُ نازلٌ


المثال الأول: هذه جملة فعلية مركّبة، تفرّعت عنها جملة فرعيّة قامت مقام عنصر أصلي.

أين هي الجملة الفرعية؟ وما هو هذا العنصر الغير الأصلي؟

الجملة الفرعية هي" وهي تتسللّ" وهي جملة اسمية تتكون من مبتدأ"هي"، وخبره الجملة الفعلية" تتسلل".\

والعنصر غير الأصلي الذي حلّت محلّه هو "الحال".

كيف عرفتُ ذلك؟

لنحوّل الجملة المركّبة إلى جملة بسيطة، فتصير: ترى أشعّة الشمس الذّهبيّة متسلّلةً

كيف ترى أشعّة الشمس الذّهبيّة ؟ أراها متسلّلةً، إذن الحال هو : متسلّلةً ( حال مفرد)

لنحوّل هذه الجملة البسيطة إلى أصلها: ترى أشعّة الشمس الذّهبيّة وهي تتسلّل

إذن: الجملة الفرعيّة"هي تتسلّل" جملة اسمية في محل نصب حال

على من تتحدّث هذه الجملة"وهي تتسلّل" ؟ إنّها تتحدّث هذه " الأشعّة"

إذن نسمّي" الأشعّة " بصاحب الحال، وهو دائما معرفة، لكنّها تٌُعرب حسب موقعها في الجملة، وهي هنا مفعولا به

لو قمنا بحذف " الواو" الواقعة بين الجملة الفعلية" ترى أشعّةَ الشمس الذّهبيّة"، وبين الجملة الاسمية الواقعة حالا"هي تتسلّل"، ثمّ نقرأ الجملة بعد ذلك: "ترى أشعّةَ الشمس الذّهبيّة هي تتسلّل"، هل هناك ما يثبت أنّ التسلل كان لأشعة الشمس؟ لا

لماذا؟ لأنه لا يوجد رابط يربط بين الجملتين ويجعل التسلل لأشعة الشمس.

إذن حتى نجعل الجملة الحالية تتحدث عن صاحبها لا بدّ لنا من رابط، وهنا هو" الواو" نسمي هذا الواو بـ" واو الحال"، وهو لوحده غير كافٍ، لأننا لو حذفنا " هي" من الجملة لحدثت مشكلة في الصياغة والمعنى، إذن الرّابط هنا هو " واو الحال + الضمير"هي".

المثال الثاني: لعلّك أدركت أن الجملة الفرعية " والمطرُ نازل" جملة اسمية وقعت في محل نصب حال

الرّابط فيها هو : واو الحال فقط ، لماذا؟

لأنّ الجملة الحالية لا تتحدث عن صاحب الحال الحقيقي وهو تاء المتكلّم (تُ) وهو الضمير المتكلم، وإنّما تتحدث عن شيئ له علاقة بصاحب الحال ن وهذا ما نسمّيه بالحال السّببي


أشرفنا على القرن الواحد والعشرين وما زال البترول الطاقة الوحيدة لنا


- لعلّك لاحظتَ أن الحال جاء جملة فرعيّة عبارة عن "ما زال" وهو من أخوات "كان"، + اسمها"البترول"+ خبرها " الطاقةَ"ن والرّابط هو واو الحال فقط، أمّا صحب الحال فهو " نون الجماعة"نا"، وبالتالي الحال لا يصف صاحب الحال الحقيقي وإنّما يصف شيئا له علاقة بصاحب الحال، فالنعت هنا سببي

الخلاصة

يأتي الحال جملة فرعيّة ويكون:
1- جملة اسمية:

أ- إذا كانت الجملة الحالية تتحدث عن صاحب الحال الحقيقي، مثال: منْ مدحك بما ليس فيك وهو راضٍ عنك ذمّك بما ليس فيك من القبْح وهو ساخطٌ عليك

ب- إذا كانت الجملة الحالية لا تتحدث عن صاحب الحال وغنما عن شيء له علاقة بصاحب الحال الحقيقي، مثال: لقد ألقيتُ الخطبةَ والحضورُ كثيرٌ

ج- قد تاتي الجملة الحالية عبارة عن جملة اسمية منسوخة بكان وأخواتها: استعنتََ بالرّجل وليس المالُ عنده

**************************************************************
- 1- أ - وقد تقصد الطّبيبَ تشكو
ب - وقد تقصد ون الطّبيبَ تشكون

- 2- أ - ظهر البترول وقد غيّر حياتنا

- ب - ذهبت إلى عملك وقد تركت أهلك في المنزل



- المثال الأول- أ - : جملة فعلية مركّبة، تفرّغت عنها جملة فرعية هي" تشكو"، وهي جملة فعلية فعلها مضارع وفاعلها ضمير مستتر تقديره " أنت"
هذه الجملة الفرعية تصفك أنت عندما تقوم بفعل الذّهاب إلى الطبيب، فأنت تذهب على حالة شكوى

وبالتالي الجملة "تشكو" جملة فعلية حاليّة

وصاحب الحال ضمير مستتر بعد الفعل تقصد"، تقديره"أنت"، وهو معرفة

أمّا الرّابط بين الجملة الابتدائية" تقصد الطّبيب"، والجملة الحاليّة" تشكو" فهو الضمير المستتر بعد الفعل "تشكو"

ولو حوّلنا الجملة إلى صيغة الجمع لظهر الرّابط واضحا فهو في المثال " واو الجماعة" المتصل بالفعل" تشكو"، وصاحب الحال واو الجماعة المتصل بالفعل" تقصد"

والخلاصة أنّ الجملة الحالية تأتي على صورة جملة فعلية فعلها مضارع ويكون الرّابط فيها ضميرا مستترا أو متصلا، ولا يوجد هنا واو الحال

المثال الثاني- أ -: الجملة الحاليّة هي " وقد غيّر حياتنا" وهي جملة فرعية فعلية فعلها ماضي، تصف صاحب الحال" البترول| وصفا غير مباشر،لأنّها لا تصف حالة البترول وإنّما تصف ماله علاقة بالبترول وهو تغيّر الحال

المثال ب: الجملة الحالية"وقد تركت أهلك في المنزل" تصف حالتك عند الذهاب إلى عملك، وصاحب الحال هو " التاء"الضمير المتصل بالفعل" ذهبت"، والرّابط: واو الحال + الضمير المتصل بالفعل " تركت"

أما الرابط فهو " واو الحال + الضمير المستتر بعد الفعل" غيّر" الذي يعود على البترول


الخلاصة

2- جملة فعلية:
1- فعلها مضارع: ويكون الرّابط عبارة عن ضمير متصل أو مستتر، ولا وجود لواو الحال

2- فعلها ماضي: ويكون الرّابط واو الحال + الضمير المستتر او المتصل


************************************************************

- أصل البترول مخلّفات الأحياء من حيوان ونبات تخمّرت تحت الأرض، ثم ظهر على الأرض ذهبا أسود

- شبه الجملة< تحت الأرض، على الأرض> تتحدث عن معرفة وهما على التوالي< الضمير المستتر بعد الفعل " تخمّرت"، والبترول" وهاتان كلمتان معرفتان، جاءت بعدهما شبه جملة تتحدث عنهما وتصفهما

الخلاصة

3- شبه جملة:
بشرط أن تكونا تتحدثان عن معرفة، ويكون الرّابط معنويا


قاعدة عامة

فائدة عامة: كلّ جملة اسميّة أو فعلية أو شبه جملة بعد معرفة تُعرَب حالا

_________________
رماني الناس بالحجارة .. فجمعتها و بنيت بيتا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zemmouraedu34.nojoumarab.net
nahla
شمس المنتدى
شمس المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 362
نقاط المشاركات : 590
تاريخ التسجيل : 28/10/2011
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: شرح درس: الجملة الواقعة حال   الأحد ديسمبر 18, 2011 8:51 pm

جزاك الله ألف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شرح درس: الجملة الواقعة حال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى نجوم الضّاد :: الرابعة المتوسط :: اللغة العربية :: دروس وعروض وتمارين-
انتقل الى: